شطرين

Image

تشطرني أفكاري نصفين

نصف يحيا الرتابة الأرستقراطية في أبهى صورها

يتوسد سريرالطائرة في درجة الأعمال

يتمرغ في رفاهية بسطتها الرأس مالية على أنقاض الضعفاء

 

  نصف يقدس الأسرة النووية

..يعرف ما عليه و ما عليه

نصف يراعي العادات الإجتماعية و تراعيه

نصف يتصالح مع دفن الذات..ليس لكون الجماعة أصلح

بل لأن الذات قد تتساءل و تفكر.. و قد تتجرأ و تستنكر

 نصف أؤدي فيه أدواري المرسومة بمهارة

 حين أكتب أراعي مشاعر الغرباء و القرباء على حد سواء

حين أصلي أنظر إلى موضع سجودي لا إلى السماء

نصف أكون فيه أكمل و أجمل و أرقى و أسعد و “أشيك” مومياء 

 

 

و النصف الآخر يساريا جامحاً

يحيا حياة بسيطة على ساحل مشمس في مدينة حقيقية

 

نصف يعرف الأشياء بنقيضها

نصف يقدر الأشياء الصغيرة

 نصف لا يخشى من يده الفقيرة

نصف لا تزعجه الأصوات العالية

ولا تقززه أغطية السرر القديمة

أكون في هذا النصف امرأة حرة

 ترقص في الشوارع

و تحتضن الغرباء في المطارات

 و تستحم في في النوافير

و تصرخ بصوت عال “تاكسييييي

 

٢٨ يوليو ٢٠١٣

0 comments on “شطرين

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: